سياسةمميز

السفير التركي في العراق عن اتفاقية “سنجار”: مستعدون للتعاون بمكافحة الإرهاب

أكد السفير التركي في العراق، فاتح يلدز، اليوم السبت، أن تركيا ترحب باتفاقية “سنجار” الموقعة بين الحكومة المركزية العراقية وإدارة إقليم شمالي العراق، مشيرا إلى أن تركيا مستعدة للتعاون لتحقيق الاستقرار ومكافحة الإرهاب في قضاء سنجار.

وقال يلدز في سلسلة تغريدات نشرها على حسابه في “تويتر”، إنه “تم الإعلان يوم أمس (الجمعة) عن توقيع اتفاقية بين الحكومة المركزية العراقية وإدارة الإقليم الكردي في العراق حول قضايا الأمن والشؤون الإدارية في بلدة سنجار”.

وأرفد “نأمل أن تدخل الاتفاقية حيز التنفيذ بشكل يضمن استعادة السلطات العراقية سلطتها في سنجار، والقضاء على تنظيم (داعش) وتنظيم (PKK) الإرهابي وامتداداته، وعودة الأيزيديين وأبناء المنطقة الذين تعرضوا للاضطهاد والقمع الشديدين من قبل تنظيم (داعش) أولا وتنظيم (PKK) الإرهابي لاحقا إلى أوطانهم بأمان”.

وتابع يلدز “بهذه المناسبة، نؤكد من جديد استعدادنا للتعاون مع السلطات العراقية من أجل تحقيق الاستقرار ومكافحة الإرهاب في بلدة سنجار وأجزاء أخرى من العراق حيث يتواجد التنظيم الإرهابي”.

وأمس الجمعة، أعلنت الحكومة العراقية، أنها وقعت اتفاقا مع حكومة إقليم شمالي العراق، يقضي بإدارة مشتركة لتلك المنطقة المتنازع عليها بينهما، والتي تخضع للمادة 140 من الدستور العراقي بجانب بعض المناطق الأخرى مثل كركوك وخانقين ومخمور.

والأربعاء الماضي، صادق البرلمان التركي، على مذكرة رئاسية تقضي بتمديد مدة مهام القوات التركية العاملة في العراق، عاما واحدا، وذلك من أجل القضاء على الهجمات الإرهابية المحتملة ضد تركيا، والتي تقوم بها التنظيمات الإرهابية التي تتخذ من شمالي العراق منطلقا لها.

يشار إلى أن عناصر تنظيم PKK الإرهابي، ينتشرون في سنجار العراقية منذ عام 2014 تحت ذريعة محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي.

زر الذهاب إلى الأعلى