أمنمميز

تركيا.. توقيف مشتبه بانتمائه لـ”داعش” الإرهابي يحمل جنسية عربية

ألقت قوات الأمن التركي، اليوم السبت، على شخص يحمل جنسية إحدى الدول العربية، يشتبه بانتمائه لتنظيم “داعش” الإرهابي، في ولاية كهرمان مرعش جنوبي تركيا.

وذكر مصدر أمني أن “فرق مكافحة الإرهاب التابعة لقيادة قوات الدرك في الولاية، نفذت عملية مداهمة لتوقيف شخص يحمل الجنسية العراقية، في إطار الجهود المبذولة للقبض على أعضاء (داعش) الإرهابي”.

وأشار المصدر الأمني إلى أنه “بعد توقيف المشتبه به، تمت إحالته إلى السلطات العدلية”.

وتخوض تركيا حربا شاملة ضد عدد من التنظيمات الإرهابية وعلى رأسها تنظيمات “داعش” وPKK/PYD الإرهابيين، يضاف إليهم تنظيم “غولن” الإرهابي المسؤول عن المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا مساء 15 تموز/يوليو 2016.

اقرأ أيضا..

أكدت مصادر أمنية، في 5 آذار/مارس الجاري، أن السلطات التركية وجهت، خلال شهر شباط/فبراير الماضي، عدة ضربات لتنظيم “داعش” الإرهابي، أسفرت عن إحباط عدة عمليات إرهابية كان يخطط لتنفيذها في تركيا.

وفيما يأتي أبرز ما حققته السلطات التركية (قوات الأمن، الدرك، حرس الحدود)، ضد “داعش” الإرهابي، في شباط/فبراير الماضي:

  • نفذت قوات الأمن التركي في ولاية يالوا شمال غربي تركيا، أسفرت عن إلقاء القبض على “مسؤول الاغتيالات” لدى “داعش” الإرهابي في الولاية.
  • أسفرت العملية عن إلقاء القبض أيضا على 12 مشتبها يحملون جنسيات عراقية ومغربية وتركية، بينهم مسؤول عملية انتقال عناصر “داعش” الإرهابي بين تركيا وأوروبا.
  • تم خلال العملية في يالوا، ضبط مسدسين، وجوازات سفر مزورة، وآلات لطباعة جوازات وهويات مزورة، إلى جانب وثائق أخرى ذات صلة بالتنظيم.
  • وفي ولاية سكاريا شمال غربي تركيا، ألقت قوات الأمن التركي على شخص أردني الجنسية، تبيّن أنه كان يتولى منصب ما يُعرف بـ “نائب وزير التعليم” لدى التنظيم الإرهابي، وأنه كان مسؤولاً عن جميع المؤسسات التعليمية لدى “داعش” الإرهابي في المناطق التي كان يسيطر عليها في سوريا والعرق بين عامي (2014 – 2017).
  • وأسفرت التحقيقات عن معلومات بقيام الإرهابي نفسه بتعذيب الأسرى في المناطق ذاتها، ونشر مشاهدها على شبكة الإنترنت بغرض الترويج للتنظيم الإرهابي.
  • في ولاية مرسين جنوي تركيا، ألقت قوات الأمن التركي القبض على ما يُعرف بـ “مسؤول الشؤون المالية” لدى “داعش” الإرهابي.
  • كما تم إلقاء القبض على 5 أشخاص يحملون الجنسية الروسية، وليبي، حاولوا دخول البلاد من سوريا بطريقة غير قانونية، تبيّن لاحقاً أنهم ينتمون لتنظيم “داعش” الإرهابي.
  • أظهرت التحقيقات التي أجرتها السلطات التركية، أن سيدة روسية من بين هؤلاء ملاحقة ومدرجة على النشرة الحمراء.
  • حكم القضاء التركي بسجن روسي وليبي من بين المقبوض عليهم، بتهمة “الانتماء لمنظمة إرهابية مسلحة”، فيما تم ترحيل الآخرين إلى بلدانهم.
  • في العاصمة التركية أنقرة، ألقت قوات الأمن القبض على إرهابية تحمل الجنسية الفرنسية كانت في صفوف تنظيم “داعش” الإرهابي، مطلوبة بالنشرة الحمراء لدى الإنتربول الدولي.
  • أظهرت التحقيقات الأولية التي قامت بها السلطات التركية، أن الإرهابية التي تدعى “سارة طالب” كانت تحاول التواصل مع السفارة الفرنسية من أجل العودة إلى بلادها.
  • في ولاية هاتاي جنوبي تركيا، ألقت قوات حرس الحدود القبض على 3 أشخاص يحملون جنسية نيوزيلندا، بينهم إرهابي في صفوف “داعش” الإرهابي، مدرج على القائمة الزرقاء للمطلوبين، كان يحاول المرور بطريقة غير قانونية من سوريا إلى تركيا.
  • في ولاية وزنغولداق شمال غربي تركيا، قضت المحكمة بالسجن 7 أعوام و6 أشهر، على أحد الأشخاص، و6 أعوام و3 أشهر، على شخص آخر، في محاكمة شملت 4 أشخاص في إطار التحقيقات بحق المنتسبين لتنظيم “داعش” الإرهابي.
  • نفذت السلطات التركية عمليات أخرى في ولايات سامسون، قرابوك، قسطمونو، شانلي أورفا، وكهرمان مرعش، ضد أهداف لتنظيم “داعش” الإرهابي، أسفرت عن توقيف وإلقاء القبض على العشرات من أتباع التنظيم الإرهابي، وصدرت بحقهم أحكام مختلفة تراوحت بين السجن والترحيل إلى خارج البلاد.
زر الذهاب إلى الأعلى