التعليم في تركياتنمية

بدعم كويتي.. افتتاح 9 مدراس ابتدائية جنوبي تركيا

والي شانلي أورفا جنوبي تركيا أكد أن "المدارس ستكون مخصصة للطلاب الأتراك والسوريين معا"

افتتحت في ولاية شانلي أورفا جنوبي تركيا، اليوم الأربعاء، 9 مدارس شيدت بدعم كويتي، بالتعاون مع جمعية “عطاء” للإغاثة الإنسانية.

وأعلن والي شانلي أورفا، عبد الله أرين، في بيان، افتتاح 9 مدارس شيدت بدعم من فاعلي الخير الكويتيين في الولاية، وانطلاق العملية التعليمية فيها.

وذكر أرين أنه شارك في افتتاح 9 مدارس بمنطقة “أيوبية” في ولاية شانلي أورفا، وتحدث مع المعلمين والطلاب فيها.

وذكر أن “المدارس الـ9 تم تشييدها من أصل 15، بدعم متبرعين كويتيين في الولاية”، لافتا إلى أنها “ستكون مخصصة للطلاب الأتراك والسوريين معاً”.

وأجرى الوالي أرين جولة تفقدية في المدارس التي تم افتتاحها، موضحا أن 6 مدارس أخرى ما تزال قيد الإنشاء.

وتم البدء ببناء المدارس في تشرين الأول/أكتوبر 2020، عن طريق جمعية “عطاء” للإغاثة الإنسانية، بدعم من فاعلي الخير الكويتيين.

وتستقبل تركيا نحو 3.6 ملايين سوري قسم كبير منهم من الأطفال ما دون السن القانوني، ما جعلها أكبر دولة مستضيفة للاجئين في العالم.

اقرأ أيضا..

افتتحت جمعية عطاء للإغاثة الإنسانية، في 10 نيسان/أبريل 2021، مشروعا سكنيا تنمويا لإيواء المهجرين في المناطق المحررة، وذلك في منطقة جرابلس شمالي سوريا.

وأقامت الجمعية حفلا افتتحت خلاله 800 وحدة سكنية ضمن مشروع واحد وتجمع واحد، حضر خلاله عدد من الشخصيات التركية، منهم نائب والي غازي عينتاب، والمسؤولين عن قطاعي التربية والتعليم والصحة في ولاية غازي عينتاب التركية، إلى جانب الجهات المحلية في منطقة جرابلس.

وذكرت الجمعية في بيان أنه “تم بناء المشروع بناء على طلب النازحين في المنطقة، حيث يشكل حلا مستداما يؤمن الكرامة والحماية و كذلك يوفر كامل الخدمات الأساسية التي يحتاجونها من بنية تحتية (كهرباء – ماء – صرف صحي) و تعليم وغيرها”.

وأوضحت أن “مشروع تجمع عطاء السكني يعد الثالث لها في جرابلس”، موضحة أنها تهدف من خلاله إلى “إيجاد حلول مستدامة للسكن للحد من الآثار الاجتماعية والنفسية لسكان الخيام، وذلك من خلال العمل على إنشاء القرى النموذجية والبدء بتشكيل أسس للسكن الاجتماعي المستقبلي في شمال سوريا”.

ويتكون المشروع من 800 وحدة سكنية، موزع على مرحلتين، الأولى 260 وحدة سكنية، والثانية استكمال باقي الوحدات، وسيستفيد منه الفئات الأكثر ضعفا في المنطقة.

واستغرقت الجمعية في عمليات تجهيز التجمع السكني 18 شهرا، ويحتوي على عدة مساحات ونوعيات من الشقق والوحدات السكنية، حيث تنقسم إلى ثلاثة مستويات بحسب القائمين على المشروع.

وتضم الوحدات السكنية، شقق مكونة من غرفتين ومنافعهم، وأخرى مكونة من ثلاثة غرف ومنافعهم، وتبدأ الشقق من مساحة 38 وحتى 62 مترا مربعا.

يذكر أن جمعية عطاء للإغاثة الإنسانية، هي منظمة إنسانية غير ربحية مـسجلة في تركيا، تأسـست مطلع عام 2013؛ لتقديم الإغاثة الإنسانية لمستحقيها.

زر الذهاب إلى الأعلى