إغاثةمميز

وقف الديانة التركي يواصل مساندة 1720 يتيم شمال غربي سوريا

بحسب بيان صادر عن الوقف

أعلن وقف الديانة التركي، الخميس، استمراره في مد يد العون لـ 1720 يتيما من الأطفال المقيمين في مخيمات النازحين شمال غربي سوريا.

وقال الوقف في بيان، إن “الرئيس الثاني لمجلس أمناء الوقف، إحسان أتشيك، أجرى زيارة إلى مخيمات النازحين السوريين في إدلب، وتفقد مشاريع الوقف الخاصة بالأطفال الأيتام هناك”.

ونقل البيان عن أتشيك قوله إن “وقف الديانة التركي يواصل منذ اندلاع الأزمة السورية، تقديم يد العون للسوريين عامة، والأطفال الأيتام خاصة”.

وأشار إلى “وجود 1720 طفلا يتيما في مخيمات مختلفة بالشمال السوري، يتكفل وقف الديانة التركي بمعيشتهم”.

ولفت إلى أنه “يواصل التكفّل بـ 1720 يتيما في منطقة إدلب، شمال غربي سوريا”.

وعلى هامش زيارته إلى مخيمات النازحين، قدّم أتشيك هدايا للأطفال الأيتام، شملت ملابس وهدايا وألعاب ومأكولات.

وتولي تركيا اهتماما متزايدا بالمحتاجين والمنكوبين شمالي سوريا، من خلال استنفار منظماتها ومؤسساتها الإغاثية للتخفيف من معاناتهم والمأساة التي يمرون بها.

اقرأ أيضا..

في 1 تموز/يوليو 2021، قال “وقف الديانة” التركي، إن فرقه تواصل أعمال بناء مسجد ضخم في إحدى قرى محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وذكر الوقف في بيان “نقترب من إكمال بناء مسجد عمر بن عبد العزيز الذي شيدناه في قرية كفر دريان في محافظة إدلب، حيث توجد (بيوت الخير)”.

وأضاف “مسجدنا، الذي يتميز بكونه المسجد الوحيد في المنطقة حيث يعيش نحو 3500 شخص، سيكون أيضًا بمثابة مكان لإقامة دورات لتعليم القرآن وسيساهم في تعليم سكان المنطقة”.

يذكر أن “وقف الديانة” التركي يقدم باستمرار المساعدات الإنسانية لسكان الشمال السوري، وكانت فرقه قد قامت بإنشاء قرية تتسع لمئات السوريين النازحين في قرية كفر دريان ذاتها، تحت مشروع حمل عنوان “بيوت الخير”.

زر الذهاب إلى الأعلى