سياحةمميز

لتعزيز السياحة في يلوا.. “عمران ترك” تطلق تعاونا رسميا مع الحكومة التركية

في إطار نشاطاتها الهادفة لتحسين جودة خدماتها والمساهمة بتحسين الأوضاع الاقتصادية والسياحية بشكل عام، قامت إدارة شركة “عمران ترك” العقارية بزيارة إلى “غرفة السياحة” في مدينة يلوا شمال غربي تركيا.

وخلال الزيارة، بحث رئيس مجلس إدارة شركة “عمران ترك” عبد العزيز الكاشف، مع رئيس غرفة السياحة في يلوا شريف تالي، واقع السياحة في المدينة والمشاريع والخطط المستقبلية التي سيتم التعاون فيها بين الجانبين.

وتأتي الزيارة، في إطار التهنئة بالعام الجديد، إضافةً لبحث التعاون المشترك والجهود اللازمة لتحسين قطاع السياحة في المدينة التي باتت وجهة رئيسة للسياح من مختلف الأقطار العربية، وحتى من الدول الغربية والأوروبية.

وخلال الاجتماع المطوّل، تمّ تسليط الضوء على أهم الأماكن التي تستقطب الزوار والسياح القادمين من خارج يلوا ومن خارج تركيا، وأهمّ المعالم الأثرية والتاريخية والدينية فيها.

كما أثمر اللقاء عن تصميم وسائل مهّمة بأربع لغات، التركية، والعربية، والإنكليزية، والروسية، بهدف إتاحة الفرصة أمام السياح بشكلٍ خاص للتعرف بسهولة على أبرز المعالم السياحية في المدينة.

ومن بين تلك الوسائل، خريطة تعريفية لمدينة “يلوا” ومعالمها السياحية، وموقعٌ إلكتروني يحمل اسم “اكتشف أجمل الأماكن السياحية في يلوا” من خلال الضغط على الرابط التالي: https://yalovagezi.com/ar/.

يضاف إلى ذلك مجلةٌ خاصة بالسياحة في “يلوا”، فضلاً عن تصميم قرص مضغوط أو CD خاص بجهاز الكمبيوتر، يحتوي على أهمّ المعلومات السياحية الخاصة بالمنطقة لتوزيعه على السياح القادمين إليها، وتطبيقٌ خاص بالموبايل وخريطة توضيحية.

وخلال اللقاء، أشاد تالي بالمشاريع العقارية التي لها دور وأثر كبير أيضًا في إنعاش السوق العقارية وقطاع السياحة في تركيا عموماً، وفي “يلوا” خصوصاً.

من جانبه، أكد الكاشف سعي شركة “عمران ترك” لمشاركة كلّ الأفكار الجديدة المتعلقة بتعزيز قطاع السياحة مع الجهات الإدارية والخدمية المختصة والمسؤولة في المدينة، والبحث المستمر عن طرق جديدة لتعزيز ودعم هذا القطاع السياحي المهم.

وتعدّ شركة “عمران ترك” من الشركات العربية التي نجحت بترك بصمتها في المجتمع التركيّ خلال فترةٍ وجيزة من انطلاقتها، وذلك بشهادة عددٍ من الشخصيات العربية والتركية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى