اقتصادمميز

إجراءات مالية جديدة لحماية المودعين في تركيا.. تعرف عليها كاملة

كشفت وزارة الخزانة والمالية التركية، اليوم الثلاثاء، شكل الإجراءات المالية التي أعلن عنها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ولفتت الوزارة في بيان مفصل أن “الإجراءات الجديدة تتيح للمودعين تحقيق نفس مستوى الأرباح المحتملة للمدخرات بالعملات الأجنبية عبر إبقاء أصولهم بالليرة التركية”.

وأوضحت أنه “تم إطلاق آلية وديعة الليرة التركية المحمية من تقلبات أسعار الصرف”.

وتتيح هذه الآلية للمودع بالليرة التركية عدم الوقوع ضحية للتقلبات بأسعار الصرف، والحصول على الفائدة المعلنة.

يضاف لذلك الفرق في سعر الدولار بين وقت الإيداع والسحب.

وتابع البيان أنه “في نهاية تاريخ سحب الوديعة إذا كانت أرباح المودعين في المصارف بالليرة التركية أكبر من زيادة سعر الصرف فإنهم سيحافظون على أرباحهم، أما في حال كانت أرباح سعر الصرف أكبر فسيتم دفع الفرق للمواطن، مع إعفائه من الضرائب”.

وأشار إلى أنه “يمكن فتح حسابات الوديعة بآجال 3 و6 و9 و12 شهرا، وتطبيق الحد الأدنى لمعدل الفائدة المعلن من قبل البنك المركزي التركي”، مضيفا أنه “في حال سحب قيمة الإيداع قبل تاريخ الاستحقاق، فإن حساب الوديعة سيتحول إلى حساب جارٍ وسيتم إلغاء حق الحصول على الفائدة”.

يشار إلى أن الليرة التركية شهدت مساء أمس، انتعاشا كبيرا إثر تصريحات أردوغان، ليعلق وزير المالية التركي نور الدين نباتي، على ذلك.

وقال الوزير التركي “مع التصريحات القوية التي أطلقها رئيس جمهوريتنا (رجب طيب أردوغان) نواصل مسيرتنا بتصميم أكثر من الماضي”.

وتابع “لا يكن عند أي أحد أي شك.. نحن نركز على نموذج الاقتصاد التركي الذي يقوم على الاستثمار والإنتاج والتوظيف والصادرات.. وفي النهاية الاقتصاد التركي سيكون هو الفائز”.

وكان أردوغان قد قال أمس في مؤتمر صحفي عقب ترؤسه اجتماعا للحكومة التركية في المجمع الرئاسي في العاصمة التركية أنقرة، إن “تركيا ستطلق أداة مالية جديدة تتيح تحقيق نفس مستوى الأرباح المحتملة للمدخرات بالعملات الأجنبية عبر إبقاء الأصول بالعملة المحلية”.

وأضاف “سنوفر بديلا ماليا جديدا لمواطنينا الراغبين بتبديد مخاوفهم الناجمة عن ارتفاع أسعار الصرف”.

وتابع “من الآن فصاعدا لن تبقى أي حاجة لتحويل مواطنينا مدخراتهم من الليرة إلى العملات الأجنبية، خشية ارتفاع أسعار الصرف”.

وعلى إثر هذه التصريحات، ارتفعت الليرة التركية مقابل الدولار 22.3%، لتبلغ 14.27 مقابل الدولار.

وقبيل تصريحات أردوغان بلغ سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار 18.3674.

وكالة أنباء تركيا

وكالة إخباريــة تركيــة ناطقــة باللغــة العربيــة.
زر الذهاب إلى الأعلى