سياسةمميز

أردوغان: سنكسر الأغلال وسنضع تركيا ضمن قائمة العشرة الأوائل

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أكد أن تركيا تبرز كأقوى بديل في الوقت الذي يتغير فيه مركز الإنتاج والتجارة العالميين

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مواصلة العمل على تحقيق هدف وضع تركيا بين الدول العشر الأوائل اقتصادياً، من خلال كسر الأغلال التي تعيق ذلك الواحد تلو الآخر.

كلام أردوغان جاء خلال مشاركته، الأربعاء، بالاجتماع الـ 51 مع مخاتير الأحياء والقرى، الذي جرى في صالة المعارض في المجمّع الرئاسي في العاصمة التركية أنقرة.

وقال أردوغان “نحن نسير نحو تحقيق هدف وضع بلدنا في قائمة العشرة الأوائل في العالم من خلال كسر الأغلال التي كانت على أقدامنا منذ ما يقرب من 85 عاماً، واحدة تلو الأخرى، والتخلص من أغلال العنق التي حكمونا بها”.

وتابع قائلاً إن تركيا تبرز كأقوى بديل في ظل تبدّل مركز الإنتاج والتجارة العالميين، لافتاً إلى أنه تم نقل تركيا إلى مستوى أقرب إلى تحقيق النجاح فيما يتعلق بنضالها من أجل الديمقراطية والتنمية.

وقال “تركيا تبرز كأقوى بديل في الوقت الذي يتغيّر فيه مركز الإنتاج والتجارة العالميين، بينما تعمل المصانع الموجودة في الصناعة بطاقتها كاملةً، يتمّ تنفيذ استثمارات جديدة باستمرار”

وأضاف “اقتربنا من حدود 30 مليون في مجال التوظيف من خلال الوصول لمستوى أعلى مما كنا فيه قبل الجائحة، وبلغ حجم تجارتنا الخارجية قيمة 500 مليار دولار، منها أكثر من 225 مليار دولار صادرات”.

وأشار أردوغان في كلمته إلى أن “الاجتماع مع المخاتير هو مناسبة لتبادل الآراء والتشاور معهم حول قضايا وأفراح وإنجازات ومستقبل البلد والشعب”.

وأردف “لقد شهدنا مع مخاتيرنا جميع الأحداث التي جرت منذ اجتماعنا الأول قبل 7 سنوات. فرحنا معاً وشعرنا بالحزن معاً، حتى إن اجتماعاتنا مع المخاتير دخلت في تاريخنا السياسيّ كواحدة من أكبر وأشمل أعياد الديمقراطية في بلدنا”.

زر الذهاب إلى الأعلى