تقاريرهام

تطبيق homeats للطعام الصحي.. تركيا وجهة عالمية لهذا النوع من الأعمال (تقرير)

"وكالة أنباء تركيا" التقت الشريك المؤسس في المشروع عادل الجهني الذي شرح من هم أكثر الأشخاص الذين يستفيدون من خدمات التطبيق ولماذا

إلى جانب شهرتها بتقديم ما لذّ وطاب من المأكولات التي تتنوع من ولاية إلى أخرى وكأنك تتنقل بين ثقافات عديدة وعريقة في آن، دخلت تركيا أيضاً عالم الأطعمة الصحية من بابه الواسع.

في الأصل، تهتم تركيا بتأمين كل متطلبات السوق، خاصةً أنها بلدٌ منتج ومصنّع للأطعمة مثله مثل كل شيء آخر تقريباً.

ولأن السوق يطلب أطعمةً صحية نظراً لتزايد الفئات التي تحتاجه، كان من الذكاء بمكان، إطلاق خدمات تقديم صحام صحّي لمن يبحث عنه، وبطريقة ميسّرة وعصرية.

في هذا الإطار، استُحدث في تركيا تطبيق homeats العربي، على أنظمة Android وIOS، الذي يسعى بشكلٍ رئيس لملء الفجوة الكبيرة التي تفصل بين صانعي الوجبات الصحية، ومشتري هذه الوجبات على منصةٍ واحدة، بحيث يصبح من السهل الربط بين الزبون وأقرب صانع لهذا النوع من الأطعمة إلى مكان وجوده.

وفي إطار عمله الفريد بمجال الطعام الصحيّ، يقدم مشروع homeats حلاً عملياً للفئات التي تحتاج لهذا الطعام لأسباب مرضية، أو يختارن اتباعه كأسلوب حياة.

وللتعرف أكثر على الفئات التي يستهدفها التطبيق، التقت “وكالة أنباء تركيا”، الدكتور عادل الجهني، الشريك المؤسس في المشروع.

الفئات المستفيدة من خدمة homeats

وشرح الجهني فئات الأشخاص الذين يستفيدون من وجود جهة تقدم الأكل الصحي في السوق، قائلاً “هناك شريحة كبيرة جداً تبحث عن الأكل الصحي تحديداً، سواء كان هؤلاء يفضلون تناول الوجبات الصحية، أو كانوا من فئات أخرى هم في الواقع مضطرون لتناول الأكل الصحي”

وضرب أمثلة على ذلك “من يتبعون حمية في إطار برامج إنقاص الوزن، أو من يعانون من مشاكل صحية أو تحسس من أنواع معينة من الأطعمة، أو مثلاً ممن خضعوا لجراحة قص المعدة”.

وأضح أنه “في هذه الحالات يضطر الشخص، وبتوصية من الطبيب، للاستمرار بتناول أكلات معينة بمواصفات معينة، لمدة شهر على الأقل”

وبيّن أن “المشكلة التي تظهر على السطح الآن هي أن الذي يخضع لجراحة قص أو تدبيس المعدة، ليس من السهولة بمكان أن يجد مطعماً يوفّر له مثل هذه الوجبات”.

ونوّه إلى بروز تركيا في مجال الطعام الصحي قائلاً “إن تركيا أصبحت وجهة عالمية لمثل هذا النوع من العمليات”.

وتابع “بحكم عملنا في السوق، وجدنا أن هناك شريحة كبيرة جداً تزداد سنة بعد سنة، تأتي إلى تركيا لإجراء عملية قص أو تتدبيس المعدة للوصول إلى الوزن الصحي”.

ولفت الجهني إلى أنه “بالنظر إلى الواقع في كثير من المجتمعات، تجد حتى الأطفال لديهم حساسية معينة لأنواع من الطعام، و homeats جاء ليحلّ هذه المشكلة لبعض الفئات من الكبار أو الصغار”.

وأضاف “حتى في بعض حالات الحمل، تجد أن الكثير من الأطبّاء يوصون الحوامل بوجبات معينة أو سعرات معينة أو نوعية معينة من الأكل تتناسب مع ظروفهم الصحية الخاصة، فـ homeats يقدّم لهن الحلول الجذرية لمواجهة هذه المشاكل”.

وأضاف “الكثير من الرياضيين يتّبعون برامج غذائية خاصة بهم، وبعض الصالات الرياضية يطلبون من المشتركين تطبيق أنظمة غذائية خاصة بهم، فـ homeats جاء ليحل مشكلة الرياضيين في ما يخص موضوع التغذية”.

وتحدث عن أنه “انتشرت بعض البرامج المعروفة في مجال التغذية الصحية، مثل الكيتو وغيرها من برامج الدايت، وhomeats تستهدف الشريحة التي تبحث عن طعام بمواصفات معينة تحت إشراف طبي معين”.

وأشار إلى نقطة مهمة جداً وهي أن “الكثير من الأطعمة والأصناف التي يقدمها homeats تكون موجودة ضمن رقابة صحية أو طبية، حيث تكون الوجبة نفسها مرشّحة من الأطبّاء المختصين بالتغذية العلاجية”

وأضاف الجهني قائلاً إن “مستخدم التطبيق عندما يستعرض أحد الأصناف يجد علامة تقول إن (هذا الصنف موصى به من قبل الدكتور الفلاني المتخصص بالتغذية العلاجية)، وهذه شريحة مهمة جداً يستهدفها homeats“.

الجدير بالذكر أن فكرة homeats تمثل نقلةً نوعية في مجال تيسير الحصول على وجبات الطعام الصحية من مصادر موثوقة بأسلوب عصريّ يعتمد على تقريب المسافات وفق الإحداثيات الخاصة بكل شخص، وأقرب معدّي المأكولات الصحية من عائلة homeats.

الموقع الإلكتروني للمشروع  https://www.homeats.com/

لتحميل التطبيق على iOS عبر الرابط التالي

https://itunes.apple.com/us/app/homeats/id1450526628?mt=8

لتحميل التطبيق على Android عبر الرابط التالي

https://play.google.com/store/apps/details?id=com.homeats

زر الذهاب إلى الأعلى