العالم الإسلاميتقاريرهام

أفغانستان.. خطوات عملية للنهوض بالاقتصاد تمهيدا لتحقيق نهضة ملموسة (تقرير)

بدأت الحكومة الأفغانية منذ توليها الحكم في أفغانستان، عقب انسحاب قوات الاحتلال الأمريكي من البلاد نهاية آب/أغسطس 2021، اتخاذ خطوات عملية للنهوض بالبلاد، من خلال اتخاذ العديد من القرارات والخطوات الهامة ما يمهّد لخلق دولة متقدمة علمياً وسياسياً وتحقيق نهضة ملموسة، تنفيذاً لوعود أطلقتها حركة طالبان التي تقود الحكومة الأفغانية.

ووفق المعلومات الخاصة التي حصلت عليها “وكالة أنباء تركيا” من مصادر أفغانية رسمية فإن “الحكومة الأفغانية حققت العديد من الإنجازات في مختلف المجالات، منذ أن بدأ نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية واللجنة الاقتصادية عملهما بأمر من رئيس الحكومة الأفغانية الشيخ هبة الله آخوندزاده”.

وأضافت المصادر أنه “تم افتتاح عدد من المشاريع الاستثمارية والتنموية مثل قناة (قوش تيبا) المائية، ومجمع (بيروزي) الصناعي، ومجمع (قشقارة) النفطي، وشركة الاستثمار الأفغانية ذات المسؤولية المحدودة”.

ولفتت إلى أن “الحكومة الأفغانية وقعت اتفاقية مع الهيئة العامة للطيران المدني الإماراتية لتقديم خدمات المساعدة الأرضية في المطارات الأفغانية الثلاثة الرئيسية”.

وأشارت إلى أن “اللجنة الاقتصادية بقيادة الملا عبد الغني برادار آخوند، قامت بحل مشاكل المستثمرين ورجال الأعمال المختلفة عبر اجتماعاتها الأسبوعية، وذلك من زيادة الكهرباء المخصصة للصناعيين، وتخفيض الضريبة على الصادرات، وحل مشكلة جوازات السفر والتأشيرات للتجار، كما أقيمت معارض المنتجات المحلية في مناقط عدة لتعزيز العجلة التجارية والاقتصادية”.

وأوضحت المصادر أنه “تم تهيئة بيئة آمنة لضمان أمن التجار والمستثمرين، كما تم العمل للإفراج عن التجار والمستثمرين الذين تم اختطافهم من قِبل بعض اللصوص في وقت سابق”.

وبيّنت أن “اللجنة الاقتصادية حلت مشكلة تحويل الأموال إلى الخارج، كما تم إنشاء مكتب مشترك للتجار للقضاء على البيروقراطية، وإيقاف تصدير الحديد والصلب، وتفعيل المختبرات في الموانئ الجوية والمعابر الحدودية البرية، لمنع استيراد المواد الغذائية منخفضة الجودة وغيرها من المواد”.

وقالت المصادر أيضا إنه “بالنظر إلى الوضع الاقتصادي، تم تخفيض الضريبة على الشركات بشكل كبير لمدة عام واحد، وبعد تقييم شامل، تم منح عقود العديد من المناجم بشروط جيدة، لمنع تهريب المعادن الثمينة إلى الخارج، ومنع التعدين غير القانوني”.

وكشفت أنه “تم بعد مناقشات مفصلة في اللجنة الاقتصادية، وضع مخطط مؤقت لتصدير الذهب، ومخطط عمل صرّافي العملات الأجنبية، ووضع مخطط لتنظيم وسائل النقل العامة البرية، وآلية لمنع إزالة الغابات وإيقاف التهريب، ووضع مخطط لبناء مدن صناعية في أفغانستان”.

وختمت المصادر بالتأكيد أنه “تمت الموافقة الرسمية أيضًا على إجراءات عمل مضخات الوقود القياسية، وغيرها من المخططات والآليات القياسية في مختلف المجالات، التي توصف أنها قابلة للتطبيق، وبدأ بعضها بالفعل بالعمل وستبدأ البقية بالعمل قريبًا”.

اقرأ أيضا| أفغانستان.. السفير التركي يشارك بافتتاح مشروع تنموي هام ويلتقي مسؤولين

زر الذهاب إلى الأعلى