دوليمميز

نواب فرنسيون يوقعون على بيان ضد العملية التركية المرتقبة في سوريا

أصدر نواب فرنسيون بيانًا مشتركاً يعارض العملية العسكرية التركية المرتبقة ضد التنظيمات الإرهابية شمالي سوريا.

وزعم الموقعون على البيان المنشور على موقع صحيفة “لو جورنال دو ديمانش”، السبت، أن “تركيا كانت تسعى للحصول على موافقة حلف شمال الأطلسي الـ(ناتو) من أجل تنفيذ هجمات شمالي سوريا، معتمدة في ذلك على دورها المركزي في الحلف فيما يتعلق بحرب أوكرانيا”.

وأضاف البيان أنه “على الرغم من الظروف المرعبة التي سببتها الحرب في المناطق التي تسيطر عليها الإدارة الذاتية (تنظيم PKK/PYD الإرهابي) شمالي وشرقي سوريا، فإن الأكراد والعرب والآشوريين والكلدانيين والأرمنيين وجميع الأعراق يعيشون سوية ويحاولون تنظيم أنفسهم ضمن نظام ديمقراطي ونسوي وإيكولوجي، والدخول في حوار مشترك، والعمل من أجل إحلال سلام”، على حد زعمهم.

كما دعا هؤلاء فرنسا إلى “حث مجلس الأمن الدولي على فرض منطقة حظر طيران شمالي سوريا، ووضع أكراد سوريا تحت حماية دولية”، مطالبين أن تتمكن ما يسمونها “الإدارة الذاتية”، من “الاستفادة من اعتراف دولي”.

وتستعد تركيا لتنفيذ عملية عسكرية شمالي سوريا ضد تنظيم PKK/PYD تهدف إلى تطهير المنطقة من العناصر الإرهابية.

وفي وقت سابق، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن العملية العسكرية التركية شمالي سوريا ستبدأ “بمجرد الانتهاء من التحضيرات بشأن استكمال الحزام الأمني على الحدود مع سوريا”.

اقرأ أيضا.. مسؤولة أمريكية: العملية العسكرية التركية في سوريا تعرضنا للخطر ونحاول منعها

زر الذهاب إلى الأعلى