منوعاتهام

تحت ضغط الشارع التركي.. إسطنبول تلغي نشاطا لـ”زعيم الشذوذ الجنسي” الفرنسي

ألغى موقع مهرجان Brand Week İstanbul المتخصص بإقامة الفعاليات الثقافية في مدينة إسطنبول، كلمة للمواطن الفرنسي المدعو لودفيك محمد زاهد الملقب بـ”زعيم الشذوذ الجنسي”، والتي كان من المقرر إلقاؤها خلال فعاليات المهرجان في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وتم إلغاء الكلمة بعد ردود أفعال واسعة وغاضبة وتحت ضغط من الشارع التركي، الذي هدد بمقاطعة المهرجان والشركات الممولة له في حال حضور المدعو “زعيم الشذوذ الجنسي” إلى المهرجان.

وألغى الموقع جميع المنشورات والملصقات المتعلقة بالكلمة، من الموقع الرسمي للمهرجان ومن جميع وسائل التواصل الاجتماعي التابعة له.

ويدعي لودفيك محمد زاهد أن “القرأن الكريم لم يحرم الشذوذ الجنسي، وأن الرسول كان متسامحا معهم وسمح لهم بممارسة علاقاتهم فيما بينهم دون قيود، على حد زعمه.

زر الذهاب إلى الأعلى