منوعاتهام

خطبة الجمعة في تركيا.. رجب وشعبان ورمضان فرصة عظيمة لتعزيز التقوى

ركّزت خطبة الجمعة في عموم مساجد تركيا على الأشهر الثلاثة المقبلة :رجب، شعبان، رمضان”، مشيرة إلى أنها فرصة عظيمة لتعزيز وعينا بالتقوى.

وجاء فيها أن مناخ الرحمة والمغفرة الذي كنا نتوق إليه على وشك إن يشمل حياتنا الروحية مرة أخرى لمدة ثلاثة أشهر.

وأضافت أنه “في يوم الإثنين المقبل سنبلغ شهر رجب المبشر لرمضان المبارك، ولله الحمد الدائم والثناء الذي أبلغنا هذا الموسم المبارك، والصلوات والسلام على نبينا محمد المصطفى الذي علمنا كيف نستغل هذه الأشهر”.

وأشارت إلى أن الأشهر الثلاثة هي الأوقات التي تنزل علينا فيها رحمة الله سبحانه وتعالى ومغفرته بوفرة، وهذه هي اللحظات التي يحيط فيها السلام والهدوء بالقلوب أكثر.

ولفتت إلى أن الأشهر الثلاثة هي أشهر إعادة التفكير في الغرض من خلقنا، وتذكر مسؤولياتنا مرة أخرى، وتعزيز وعينا بالتقوى، أي وعينا بالعبودية، مستشهدة بقوله تعالى “إن اللٰه مع الذين اتقوا والذين هم محسنون”.

وتابعت أيضاً “لذلك دعونا ندرك مسؤوليتنا تجاه أنفسنا وبيئتنا وربنا، دعونا نسعى جاهدين لنكون مسلمين صالحين”.

وبيّنت أن الأشهر الثلاثة هي فرصة عظيمة لتجديد أنفسنا روحيا، وهذه هي الأيام التي سنراجع فيها تقدمنا ونسعى جاهدين لتحسين وضعنا.

ونؤّهت إلى قوله تعالى “فمن اٰمن وأصلح فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون”، مضيفة “لذلك دعونا نسعى جاهدين لتنشيط عالمنا من العقول والقلوب التي ابتليت بالدنيوية، ودعونا نتمم عبادتنا بالكامل، ودعونا نزيد من الخير وإحساننا أكثر”.

وزادت بأن الأشهر الثلاثة هي بوابة الدعاء والتوبة والمغفرة والعفو، لافتة إلى قوله سبحانه وتعالى “يا أيها الذين آمنوا توبوا إلى الله توبة نصوحا”، أي إن الله يدعونا بخطابه إلى التخلي عن الحرام والتطهير من الخطايا، لذلك، دعونا نبحث عن طرق لنيل مغفرة ربنا عز وجل في هذا الموسم المبارك، ودعونا نمتنع عن كل أنواع المعاصي التي تبعدنا عن نيل مغفرته، فلندعي بإخلاص من أجل عائلتنا وأمتنا وجميع إخوتنا وأخواتنا، حسب ما جاء فيها.

وختمت بقوله تعالى “وسارعوا إلىٰ مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين”، لذلك فلنستجب لدعوته الإلهية، ولتكن وجهتنا إلى الخير والإحسان والجمال في موسم البركات هذا، وعسى ألا يسقط دعاء نبينا الحبيب صلى الله عليه وسلم من ألسنتنا “اللهم بارك لنا في رجب وشعبان، وبلغنا رمضان”.

زر الذهاب إلى الأعلى