العالم الإسلامي

مسؤول قطري: الاعتداءات المتكررة على القرآن تهدف لاستفزاز المسلمين حول العالم

استنكر ماجد محمد الأنصاري، مستشار نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية، والمتحدث الرسمي لوزارة الخارجية القطرية، الاعتداءات المتكررة على القرآن الكريم حول العالم.

كلام الأنصاري جاء في كلمة له، الثلاثاء، خلال الإحاطة الإعلامية الأسبوعية.

وقال الأنصاري، إن “الاعتداءات المتكررة على المصحف الشريف، تهدف إلى استفزاز المسلمين عبر العالم”.

وأشار إلى أن هذه الاعتداءات “تعبير مباشر عن مشاعر الكراهية والتمييز ضد قطاع كبير من شعوب هذه الدول أولاً، ومن ثم المسلمين عبر العالم”.

ولفت إلى “استدعاء دولة قطر لسفير السويد لتسليمه مذكرة احتجاج تتضمن مطالبة السلطات السويدية باتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لوقف الممارسات المشينة المتعلقة بالاعتداء على نسخة من القرآن الكريم، وعدم اتخاذ السلطات هناك ما من شأنه أن يوقف هذه الممارسات التي تعبر عن الكراهية والتمييز الديني”.

وتحدث عن “إدانة دولة قطر بأشد العبارات حرق نسخة من المصحف الشريف في العاصمة الدنماركية كوبنهاجن”، معتبراً أن “السماح بذلك بذريعة حرية التعبير يؤجج الكراهية والعنف، ويهدد قيم التعايش السلمي، ويكشف عن ازدواجية معايير مقيتة”.

زر الذهاب إلى الأعلى