منوعاتهام

خطبة الجمعة في تركيا.. وواجبنا أن نكون يقظين ضد من يريد زرع بذور الفتنة والفساد بيننا


استهلت خطبة الجمعة في عموم مساجد تركيا، اليوم، بقوله تعالىيا أيها الذ۪ين اٰمنٓوا إن تنصروا اللٰه ينصركم ويثبت أقدامكم، وبقوله صلى الله عليه وسلم “جاهدوا بأيديكم وألسنتكم وأموالكم“.

وجاء في خطبة الجمعةلقد كنا نحن على مر التاريخ أمة مرتبطة من القلب بدين الإسلام المبين، وإعلاء كلمة الله، أي أننا احترقنا بحب تعظيم اسمالله، ولن نحيد عن هدف إلى أن يسود الحق والحقيقة والسلام والطمأنينة والعدل والخير على الأرض، فنثني ونحمد الله حتى يبلغ الحمد منتهاه أننصر الله أمل المظلومين وعدو الظالمين كان دائما حليف أمتنا الحبيبة“.

وأشارت إلى أنالنصر في ملاذكرد في 26 آب/أغسطس، والذي جعل الأناضول وطننا وهو ضمانة استقلالنا ومستقبلنا وهو شاهد على أن اللهتعالى لم يحرم أمتنا من نصره وفضله“.

وتابعت أنانتصار جناق قلعة الذي هزمنا فيها أولئك الذين أرادوا غزو وطننا بأقوى الأساطيل يشهد على ذلك، ورغم كل الفقر والمستحيلات قلنا(توقف) للغارات التي لا ترحم والروح النضالية والوطنية تشهد على ذلك، وإن النصر الهجومي الكبير في الـ 30 من آب/ أغسطس عندما طردتالقلوب المؤمنة الممتلئة بالوطنية الأعداء من الأناضول يشهد على ذلك“.

ولفتت إلى أنهناك من يريد تقسيم وطننا واستعباد أمتنا كما فعلوا بالأمس، وإن مثلنا الأعظم هو تربية أجيال مليئة بحب الوطن، وتتسارع إلىالاستشهاد دون أن يرف لها جفن ودون أن تنسى هذه الحقيقة أبدا“.

وجاء فيها أيضاًإن السطور التالية التي قالها شاعر نشيدنا الوطني قبل قرن من الزمان، تكشف أننا كأمة يجب أن نحمل هذه الروح دائما: منمنا لهذا الوطن الجنة لا يقدم نفسا؟، تفيض الأرض بالشهداء لو لمستها لمسا، بروحي وحبي وملكي لله طبت نفسا، إلا الوطن لا أستطيع دونه العيش أنسًا“.

وتابعتوواجبنا اليوم أن نكون يقظين ضد من يريد زرع بذور الفتنة والفساد بيننا، وأن نكون يدا بيد وكتفا بكتف وقلبا بقلب أكثر من أي وقت مضى، وأن نلبس أخلاق الأخوة لتقوي وحدتنا و تضامننا، وإن الحفاظ على روح الفتح حية هو ما جعل هذه الأرض وطنا للمسلمين لعدة قرون، وإن حماية القيم المقدسة التي سار من أجلها أجدادنا الأبرار للاستشهاد هي بمثابة نقل هذه القيم إلى الأجيال القادمة“.

وختمت خطبة الجمعة بالدعاء للشهداء والمحاربين الذين ضحوا من أجل الوطن والإيمان، متمنياً للجيش والقوات الأمنية الصحة والعافية والنجاح في مهماتهم.

 

 

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى