سياسةهام

مركز تابع للرئاسة التركية يفند أكذوبة جديدة تزعم “استخدام إسرائيل صواريخ تركية في غزة”

فند مركز مكافحة التضليل التابع لدائرة الاتصال في الرئاسة التركية، مساء الجمعة، أكذوبة جديدة تزعم “استخدام إسرائيل صواريخ تركية” بعدوانها على المدنيين في قطاع غزة.

ونفى المركز بشدة هذه الأكذوبة، مؤكدا في بيان أن “الادعاء أن شظايا صواريخ تركية الصنع استخدمها الجيش الإسرائيلي في منطقة الشوكية في غزة فيما يتعلق ببعض الصور المتداولة على حسابات مواقع التواصل الاجتماعي هو ادعاء غير صحيح”.

‏وتابع المركز مؤكدا أنه “لا توجد لتركيا أي تجارة ذخيرة عسكرية مباشرة أو غير مباشرة مع إسرائيل”.

‏كما لفت إلى أنه “ليس من الواضح حتى ما إذا كانت القطعة الموجودة في الصورة المزعومة تنتمي إلى أي ذخيرة.. بالإضافة إلى ذلك، فإن عبارة (صنع بواسطة) الظاهرة في الصورة لا تستخدم في الصناعات الدفاعية التركية على الإطلاق”.

‏وأشار إلى أنه “سابقا تم الادعاء أيضا أن باكستان، التي تدعم شعب غزة، زودت إسرائيل بذخائر مدفعية عيار 155 ملم، وقد نفى المسؤولون الباكستانيون هذه الاتهامات بشكل قاطع”.

‏وختم المركز بيانه قائلا “لا تثقوا بالدعاية الإسرائيلية”.

اقرأ أيضا.. مركز تابع للرئاسة التركية يفند أكاذيب عرضتها إسرائيل أمام إيلون ماسك.. تعرف عليها

وكالة أنباء تركيا

وكالة إخباريــة تركيــة ناطقــة باللغــة العربيــة.
زر الذهاب إلى الأعلى