اقتصادتنميةمميز

رؤية 2023 التركية.. سباق نحو القمة

يوافق عام 2023، الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية في 29 تشرين الأول/أكتوبر عام 1923، وبناء عليه، دشّنت الحكومة برئاسة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، رؤية 2023، والتي تتضمن عدة محاور هامة، سياسية واقتصادية وتنموية، لجعل تركيا ضمن مصاف الدول المتقدمة في العالم.

ما هي رؤية 2023 التركية؟

هي قائمة من الأهداف التنموية التي وضعها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالتزامن مع الذكرى المئوية لتأسيس الجمهورية التركية.

أهداف رؤية 2023

على صعيد الاقتصاد:

  • جعل تركيا من أقوى 10 اقتصاديات في العالم، أي ضمن نادي العشرة الكبار “G10”.
  •  رفع الناتج المحلي التركي إلى 2 تريليون دولار أمريكي سنوياً.
  •  رفع دخل المواطن إلى 25 ألف دولار أمريكي سنوياً.
  • خفض معدلات البطالة لتصل إلى نسبة 5%.
  • زيادة نسبة التجارة الخارجية لتصل إلى تريليون دولار سنوياً.
  • زيادة الصادرات التركية السنوية إلى 500 مليار دولار بحلول عام 2023.

على صعيد الطاقة:

  • الاستفادة من طاقة الرياح حتى 20.000 ميجا وات.
  • الاستفادة من الطاقة الحرارية الجوفية حتى 600 ميجا وات.
  • تقليل استهلاك الطاقة إلى 20% مقارنة بمستويات الطاقة عام 2010 من خلال تحسين الكفاءة.
  • تشغيل محطات تركية للطاقة النووية.

على صعيد السياحة:

  • وصول تركيا إلى خامس أكبر مقصد سياحي في العالم.
  • استضافة 50 مليون زائر سنوياً.
  • وصول العائدات السياحية إلى 50 مليار دولار.

على صعيد النقل والمواصلات:

  • بناء 11 ألف كيلومتر من السكك الحديدية الجديدة.
  • توسيع شبكة القطارات عالية السرعة.
  • بناء 15 ألف كيلو متر من الطرق السريعة المزدوجة.
  • جعل الموانئ التركية ضمن أكبر 10 موانئ في العالم.
  • إنتاج الطائرات المحلية، وطائرات بدون طيار وأقمار صناعية.

بالإضافة إلى هذه الأهداف، تعكف الحكومة التركية بقيادة حزب العدالة والتنمية، على عدة مشاريع تنموية تم إنجاز بعض منها، ستسهم في تحقيق أهداف 2023 ومنها:

  • مطار إسطنبول الثالث والأكبر في العالم (تم تشغيله): ومن المتوقع أن يسهم المطار الثالث بـ 4.9% من إجمالي الدخل المحلي في تركيا بحلول عام 2025، إلى جانب 79 مليار دولار أرباح إضافية.
  • مشروع قناة إسطنبول: يصل المشروع بين البحر الأسود و بحر مرمرةويعتبره صناع السياسة التركية أكثر أهمية مستقبلا من قناة السويس وقناة بنما، بطول 45-50 كم (28-31 ميل) وعلى عمق 25 متر (82 قدم). وسوف يكون عرضه 150 مترا (490 قدم) على السطح و 120 متر (390 قدم) في قاع القناة. وهذه الأبعاد تسمح لأكبر السفن والغواصات بالمرور.
  • محطة أكويو النووية ( تم الإنتهاء من 90% من أعمالها):  وهي محطة للطاقة النووية السلمية بقدرة 4800 ميجا، تقع في مدينة مرسين جنوبي تركيا، وتستهدف الحد من اعتماد البلاد على واردات الطاقة.
  • امتلاك تركيا لثلاث مدن ذكية: هي صقاريا في منطقة مرمرة شمال غربي تركيا، وقيصري وسط الأناضول، بالإضافة إلى مدينة غازي عنتاب جنوب شرقي البلاد.
  • وكالة الفضاء التركية: تم إقرار إنشاء وكالة الفضاء التركية بتوقيع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بتاريخ 13 كانون الأول/ديسمبر 2018.

وكالة أنباء تركيا

وكالة إخباريــة تركيــة ناطقــة باللغــة العربيــة.
زر الذهاب إلى الأعلى