سياسةمميز

أردوغان: تركيا تضمن ممارسة الشعائر الدينية للمجتمع السرياني

كلام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان جاء خلال مشاركته بحفل وضع حجر الأساس للكنيسة السريانية الأرثوذكسية في إسطنبول

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، إننا أمة حكمت هذه الرقعة الجغرافية نحو ألف عام واسطنبول 566 عام، وعلى مدار هذا التاريخ الطويل كانت منطقتنا دائمًا مركزًا للتنوع الديني والعرقي والثقافي، والأهم من ذلك كله كانت قلب الضمير الإنساني”.

كلام أردوغان جاء خلال مشاركته بحفل وضع حجر الأساس للكنيسة السريانية الأرثوذكسية “مور إفريم” في إسطنبول.

ومن أهم ما ذكره أردوغان خلال الحفل:

  • إن ضمان ممارسة الشعائر الدينية لأبناء منطقتنا من المجتمع السرياني، هي مهمة تقع على عاتق الجمهورية التركية شأنها شأن كافة متطلباتهم الأخرى.
  • على الرغم من أن الآلام التي عانت منها منطقتنا على مدار 150 عامًا سابقة، قد تسببت في العديد من المشاكل والدمار، إلّا أننا لم نسمح بزعزعة إرادتنافي العيش معًا.
  • إن كل من يكنّ الحب لتركيا ويساهم في نموها يعد بنظرنا من مواطني الدرجة الأولى.
  • ليس هناك في أذهاننا أو قلوبنا أي مجال للتمييز بين أحد ولن يكون أبدًا، وكلما اقتربنا من تحقيق هدف تركيا العظيمة والقوية شعرنا بالسلام والأمان أكثر، وسنتشاطر جميعًا الرخاء الناتج عن ذلك.
  • لم ولن يكون هناك مكان للتمييز في عقولنا وقلوبنا.
  • نستضيف في تركيا نحو 4 ملايين من أشقائنا المسلمين القادمين من العراق وسوريا، من عرب وأكراد وتركمان إلى جانب السريان والإيزيديين وغيرهم.
  • قلوبنا وأبوابنا مفتوحة دائما أمام المظلومين القادمين إلى هذه الأرض من كل مكان.
زر الذهاب إلى الأعلى