سياسةمميز

ياسين أقطاي: شكل خاشقجي بموته “كربلاء ثانية” جعلتنا نستفيق من نومنا

قال مستشار الرئيس التركي رجب طيب أردوغان البروفيسور ياسين أقطاي اليوم الأربعاء، إن “اسم جمال خاشقجي أصبح عنوانا للحرية واحترام البشرية، ورمز للجرائم التي تحصل في منطقتنا كل يوم”.

كلام أقطاي جاء في كلمة له خلال إحياء الذكرى السنوية الأولى لمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي، من أمام القنصلية السعودية بمدينة إسطنبول.

وأضاف أقطاي أن “يوميا هناك الكثير من الجرائم التي تحدث في العالم مثل جريمة خاشقجي، في سوريا قتل مئات الآلاف من المدنيين دون النظر إلى خلفياتهم، وفي مصر يتم إخفاء الناس قسريا من بيوتهم في وضح النهار، أو اعتقالهم أو قتلهم”.

وتابع “في ميانمار وكشمير وليبيا واليمن، وكثير من مناطق العالم الإسلامي يتم قتل البشر بشكل وحشي يوميا، وجمال خاشقجي هو ضحية أحدى هذه الجرائم التي تحدث في العالم يوميا، لكن لا يمكن اعتبار جريمته عادية”. مشيرا إلى أن “جمال خاشقجي فضح بمقتله ظلم النظام الدولي، وكل الجرائم والمآسي التي تحدث في العالم”.

وأكد أقطاي على أن “في التاريخ هناك الكثير من الجرائم، وجريمة خاشقجي تذكرنا برمزية مقتل الحسين، حيث شكل جمال بموته كربلاء أخرى جعلتنا نستفيق من نومنا”.

وأضاف “لقد قتلوا أقطاي لأنهم خافوا من أفكاره، لكنهم لا يعلمو أن بقتلهم له زادوا من قوة أفكاره وجعلوها أكثر صمودا وحيوية”.

وختم أقطاي موجها رسالة لكل الديكتاتورين في العالم قائلا “لا تخافوا من أفكارنا، فخوفكم لن يفيدكم بأي شكل من الأشكال في إسكاتها”.

زر الذهاب إلى الأعلى