ثقافة وفنمميز

معرض الكتاب العربي في إسطنبول.. عشرات آلاف الزوار خلال أول 3 أيام (صور)

شهد معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي في النسخة السادسة إقبالا من عشرات آلاف الزوار، خاصة أنه انطلق مجددا بعد عامين من توقفه

شهد معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي في النسخة السادسة، خلال الأيام الثلاثة الأولى من افتتاحه، إقبالا من عشرات آلاف الزوار، خاصة أنه انطلق مجددا بعد عامين من توقفه.

وشهدت أجنحة المعرض، الذي انطلق تحت شعار “حلّق بالمعرفة”، السبت الماضي، تدفق الآلاف من محبي القراءة والكتب لزيارته، والاطلاع على عناوين الكتب المتنوعة، والاستمتاع بفعاليات وأنشطة المعرض المختلفة.

وبدى جلياً أثناء تجول تجول الزوار بين أقسام وأروقة المعرض وتصفحهم للكتب المعروضة، شوقهم الكبير لرؤية الكتاب العربي مجددا في إسطنبول، واقتنائه.

وحسب إدارة المعرض، فإنه سيتم تنظيم عدد من النشاطات والفعاليات الثقافية والفنية والمحاضرات والندوات العلمية، إلى جانب فعاليات توقيع الكتب، مع برامج وأنشطة تعليمية وترفيهية للجمهور من الأطفال.

وتحتضن إسطنبول المعرض، في الفترة بين 9-17 تشرين الأول/أكتوبر 2021، بمشاركة أكثر من 250 دار نشر، تمثل 19 دولة عربية إلى جانب بعض دور النشر التركية.

وخلال أيام المعرض الذي يستمر مدة 9 أيام، يلقي العديد من الكتاب والمفكرين والسياسين وممثلي الجهات الفكرية والاجتماعية في العالمين العربي والإسلامي العشرات من المحاضرات، في مجالات الفن والسياسة والثقافة وعلم الاجتماع والشعر وغيرها من الميادين الثقافية والحياتية.

ويتضمن المعرض الدولي فعاليات وأنشطة ثقافية واحتفالات توقيع كتب للعديد من المؤلفين، أبرزهم أيمن العتوم ووضّاح خنفر ومحمد راتب النابلسي وياسين أقطاي وطارق السويدان ومحمد مختار الشنقيطي وغيرهم.

ويشارك في المعرض العديد من الدول أبرزها تركيا ومصر ولبنان وسوريا والعراق والسعودية والكويت والسودان والجزائر وقطر والإمارات وإيران والولايات المتحدة والأردن وتونس والمغرب وليبيا وإيرلندا وفلسطين وإسبانيا وألمانيا وإيطاليا وبريطانيا وغيرها.

وينظم المعرض “جمعية اتحاد النّاشرين الأتراك”، بالتعاون مع “الجمعية الدولية لناشري الكتاب العربي”، وسيقام في منطقة “بكر كوي” بالمدينة.

ويطمح منظمو المعرض لاستقبال مئات الآلاف من الزوار، إذ يتميز الحدث بنسخته الجديدة أنه يضم عددا من الجامعات التركية، فضلا عن إقامة نشاطات متنوعة بين محاضرات وندوات ثقافية.

ويقدر عدد أفراد الجالية العربية المقيمة في تركيا بأكثر من 5 ملايين، ما يجعل معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي من المعارض المهمة التي تقام خارج الدول العربية، إضافة إلى أنه يستقطب زوارا من الدول الأوربية كذلك.

وتدعو “وكالة أنباء تركيا”، رواد وزوار معرض إسطنبول الدولي للكتاب العربي، إلى زيارة جناحها الخاص في المعرض، والاطلاع على خدماتها والاستفادة من العروض التي تقدمها.

وفي 28 أيلول/سبتمبر 2019، انطلق معرض اسطنبول الدولي للكتاب العربي بنسخته الخامسة، واستمر لمدة 9 أيام، وشارك فيه إضافة لتركيا، عدد من الدول مثل فلسطين واليمن والكويت والجزائر وسوريا، ولبنان، ودول عربية أخرى.

للاشتراك بقناة “وكالة أنباء تركيا” على تليغرام.. عبر الرابط التالي: https://t.me/tragency1

 

زر الذهاب إلى الأعلى