قضاءمميز

تركيا.. المحكمة الدستورية تصدر قرارا لصالح معارض للحكومة

قضت المحكمة الدستورية العليا في تركيا، الجمعة، أن استمرار توقيف الرئيس السابق لحزب الشعوب الديمقراطي صلاح الدين دميرطاش “يمثل انتهاكا لحقوقه”.

وأصدرت المحكمة حكما تم نشره في الجريدة الرسمية التركية، جاء فيه أن “احتجاز صلاح الدين دميرطاش تجاوز الفترة المعقولة، وأن حقه في الحرية والسلامة تعرض للانتهاك”.

وأمرت المحكمة بتعويضه ماديا ودفع مبلغ قدره 50 ألف ليرة تركية أي ما يعادل نحو 7300 دولار أمريكي، دون إسقاط القضايا المرفوعة ضده في إطار التحقيقات المتعلقة بمكافحة الإرهاب ودعم تنظيم PKK الإرهابي.

وكانت محكمة تركية قد قضت بالإفراج عن دميرطاش عام 2019، لكن القرار لم يطبق بسبب حكم بالسجن لمدة 4 سنوات صدر بحقه عام 2018.

وتم توقيف دميرطاش عام 2016 على ذمة التحقيق في تهم من بينها “الترويج لتنظيم PKK الإرهابي وتحريض الشعب على الكراهية، والانتساب لتنظيم إرهابي مسلح، ومحاولة زعزعة وحدة الدولة”.

زر الذهاب إلى الأعلى