سياحةصورمميز

بمشاركة أوروبية و”صاروخية”.. كبادوكيا التركية تتحضر لحدث مميز (صور)

مهرجان المناطيد الدولي

تستعد منطقة كبادوكيا السياحية الشهيرة، في ولاية نوشهير، وسط تركيا، لاستضافة فعاليات النسخة الثانية من “مهرجان المناطيد الدولي”، أواخر شهر آب/أغسطس الجاري، بمشاركة “صاروخية”.

وينطلق المهرجاء في 27 آب/أغسطس الجاري على أن يستمر حتى 29 من الشهر نفسه، بمشاركة أوروبية من إسبانيا والبرتغال.

وتشارك في المهرجان هذا العام، مناطيد ذات أشكال وتصاميم مميزة غير اعتيادية.

ومن بين المناطيد التي ستشارك في المهرجان، مناطيد على شكل صواريخ، من صناعة شركة “باشا بالونز” التركية.

كبادوكيا

وفي تصريح للصحفيين، قال رئيس مجلس إدارة الشركة “خالص أيدوغان”، اليوم السبت، إن “الشركة تصنع مناطيد بأشكال متنوعة، حسب الطلب”.

وتابع “لقد صنعنا مناطيد بأشكال متنوعة، حيث يستغرق الإنتاج من  3 إلى 4 أشهر”.

كبادوكيا

يشار إلى منطقة كابدوكيا، استقبلت خلال الأشهر الـ 7 الأولى من العالم الجاري 854 ألف و449 زائر.

وحلت منطقة “زلفة أوران يري” في كبادوكيا بالمرتبة الأولى للزوار، إذ استقبلت أكثر من 243 ألف و483 زائرا، تلاها متحف “غورانا” المفتوح بـ 215 ألفا و483.

واستقبلت المتاحف والمواقع الأثرية 419 ألف و905 زائرا.

كبادوكيا

يشار إلى أن كبادوكيا تعد إحدى أهم مدن تركيا السياحية، وأكثرها شهرة في العالم، لما تتميز به من طابع أثري مهم، حيث تم إدراجها على لائحة التراث العالمي التابع لمنظمة الأمم المتحدة الـ”يونيسكو”.

أهم معالم كبادوكيا السياحية: مداخن الجن، الديان مغلقة بتكوينات صخرية طبيعية، والمدن تحت الأرض، الأديرة التاريخية.

تشكلت مدينة كابادوكيا الصخرية قبل آلاف السنين بفعل الحمم البركانية والرماد، وذلك على جبال: أرجييس، وحسن داغ، وغولّوداغ.

كبادوكيا

“مداخن الجن” أو “مداخن العفاريت”

تقع في وادي “دَفرنت” في كبادوكيا، حيث يقصدها السياح من كل حدب وصوب، سواء من داخل تركيا أو خارجها، وذلك للاستمتاع بمشاهدة هذه الأعجوبة التي نسجت حولها الأساطير المختلفة.

يقع الوادي قرب بلدة أفانوس، ويضم الكثير من “مداخن الجن” التي تشكلت بفعل عوامل النحت الطبيعية، بأشكال متنوعة مثيرة مثل الجمال والتماسيح والكلاب والقبعات والأميرات.

و”مداخن الجن” هي مداخن جبلية طبيعية، يُعتقد أن تسميتها بهذا الاسم تعود لمعتقدات شعبية قديمة تقول إن “الجن يعيشون في كهوف هذه المنطقة وصخورها المخروطية (المداخن)”.

خيول ومناطيد

من أهم وأمتع ما يمكن للسائح أن يقوم به في كبادوكيا، امتطاء الخيول، والقيام بجولات بالمناطيد لاكتشاف جمال الطبيعة الخلابة من الأعلى، التي تعتبر من أجمل الأنشطة الشيقة في المدينة، وما زال السياح يقصدون المنطقة للمرور بهذه التجربة الرائعة، تجربة منطاد كبادوكيا.

خلال هذه التجربة يحلق السياحُ فوق الجبال والمناظر الطبيعية الخلابة، مستمتعين بكل لحظات هذه التجربة، ابتداءً من عمليات نفخ المنطاد وإشعال النيران فيه، ثم انتهاء بانطلاقه في تدرّج لطيف من الأرض إلى المرتفعات.

 

زر الذهاب إلى الأعلى