اقتصادهام

السفارة التركية في قطر تنظم ملتقى لرجال أعمال من البلدين

في إطار فعاليات الذكرى 98 لإعلان تأسيس الجمهورية التركية

نظمت السفارة التركية في قطر، الإثنين، ملتقى لرجال المال والأعمال من كلا البلدين، في إطار فعاليات الذكرى الـ 98 لإعلان تأسيس الجمهورية التركية.

وشارك في الحفل نائب مدير البنك المركزي التركي مصطفى دومان، ورئيس صندوق الثروة السيادي التركي أردا أرموت، ورئيس مكتب الاستثمار التركي أحمد براق دالي أوغلو، ورئيس مكتب التمويل التركي كوكصال آشان.

وحضر الملتقى مسؤولون من المؤسسات الاقتصادية والمالية من قطر، إضافة إلى رجال أعمال من كلا البلدين.

وقال السفير التركي في الدوحة مصطفى كوكصو في كلمة خلال الافتتاح، إن “لقاءات مجتمع الاعمال من الطرفين، تساهم في تعزيز العلاقات داخل القطاع الخاص، لتصل إلى مستوى العلاقات الحكومية المتقدمة بين قطر وتركيا”.

وأعرب كوكصو عن أمله بعقد الاجتماع السابع للجنة في الدوحة قبل نهاية هذا العام.

وذكر كوكصو أن “علاقات تركيا وقطر شهدت تقدما في السنوات الأخيرة بكافة المجالات”، لافتا إلى أن هذا الأمر “هو ما انعكس في اجتماعات اللجنة الاستراتيجية العليا”، والتي عقدت دورتها السادسة في تشرين الثاني/نوفمبر 2020.

وتشهد العلاقات القطرية التركية تعاوناً استراتيجياً شاملاً في مختلف المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والتجارية والاجتماعية والثقافية.

ويحتل عيد الجمهورية التركية الموافق 29 تشرين الأول/أكتوبر من كل عام، مكانة خاصة عند الأتراك، وهو أحد العطل الرسمية في تركيا جمهورية شمالي قبرص، احتفالا بذكرى إعلان تأسيس الجمهورية التركية على يد مصطفى كمال أتاتورك عام 1923.

اقرأ أيضا..

استقبل وزير التجارة والصناعة القطري الشيخ محمد بن حمد بن قاسم العبدالله آل ثاني، في 25 تشرين الأول/أكتوبر 2021، رئيس مكتب الاستثمار في رئاسة الجمهورية التركية أحمد بوراك داغلي أوغلو، وذلك في العاصمة القطرية الدوحة.

ويزور داغلي أوغلو الدوحة لبحث تعزيز العلاقات التجارية والصناعية والاستثمارية بين تركيا وقطر.

واستعرض آل ثاني وداغلي أوغلو خلال اجتماعهما العلاقات الثنائية بين تركيا وقطر في المجالات التجارية والصناعية والاستثمارية وسبل تعزيزها وتطويرها”.

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن آل ثاني “سلط خلال الاجتماع الضوء على السياسات الاقتصادية الناجحة التي أرستها دولة قطر لدعم القطاع الخاص واستقطاب الاستثمارات الأجنبية، وخاصة الحوافز والتشريعات والفرص الاستثمارية المتوفرة في الدولة”.

وفي 24 من الشهر ذاته، بحث وزير السياحة والثقافة التركي محمد نوري آرصوي في الدوحة، سبل تعزيز التعاون السياحي والثقافي بين تركيا وقطر.

وبحث رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية في قطر، الشيخ عبد الله بن ناصر بن خليفة آل ثاني مع نوري آرصوي، تعزيز علاقات تركيا وقطر خاصة في المجال السياحي والثقافي.

وجرى خلال الاجتماع الذي حضره السفير التركي في قطر مصطفي كوكصو استعراض علاقات التعاون الثنائي بين تركيا وقطر وسبل تطويرها.

كما بحث وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني مع نوري آرصوي سبل تعزيز علاقات التعاون الثنائي بين تركيا وقطر.

كما أجرى آرصوي، زيارة لمكتبة قطر الوطنية، التقى خلالها رئيس المكتبة وزير الدولة حمد بن عبد العزيز الكواري.

زر الذهاب إلى الأعلى