اقتصادتكنولوجيامميز

بحضور أردوغان.. الكشف عن استراتيجية تركية جديدة بمجال السيارات

تواصل تركيا تحقيق النتائج المبهرة في كافة المجالات الاقتصادية والتجارية والصناعية، إضافة للتطور الحاصل واللافت للانتباه في مجال صناعة السيارات الكهربائية، في تأكيد واضح منها أنها تسعى لأن تكون مركزا عالميا لإنتاج هذه السيارات.

وفي هذا السياق، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الثلاثاء، في كلمة خلال اجتماع الرؤية المستقبلية لشركة “فورد ـ أوتوسان” لصناعة السيارات، في المجمع الرئاسي في العاصمة التركية أنقرة:

  • استثمارات (فورد ـ أوتوسان) ستوفر للمهندسين الأتراك قدرات كبيرة لإنتاج السيارات الكهربائية والبطاريات.
  • نشيد بالقدرات التصديرية لشركة (فورد أوتوسان)، وأرى أن استثماراتها ستدعم بشكل كبير الاقتصاد التركي.
  • تركيا ستكون أكبر مركز عالمي لإنتاج سيارات المستقبل الكهربائية.
  • صدرنا أكثر من 900 ألف مركبة إلى 180 دولة في الأعوام الخمسة الماضية.
  • نهدف لأن تكون تركيا الأولى أوروبيا والخامسة عالميا في صناعة السيارات الكهربائية والمركبات ذاتية القيادة خلال الأعوام العشر المقبلة.
  • مصممون على جعل تركيا واحدة من أكبر مراكز إنتاج البطاريات في العالم.
  • سنستخدم تقنيات القيادة الذاتية بشكل واسع في المستقبل القريب.

يشار إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وصف يوم 27 كانون الأول/ديسمبر 2019، بأنه يوم ”تاريخي”، كونه شهد ولادة أول سيارة كهربائية من إنتاج محلي تركي.

كلام أردوغان جاء خلال مشاركته في حفل الإعلان عن السيارة التركية محلية الصنع، في ولاية قوجة إيلي غربي تركيا.

وقال أردوغان، إن “هذا اليوم هو يوم تاريخي بالنسبة لتركيا، كوننا سنشهد حلم تركيا كيف يتحقق، والذي كان حلما لها منذ 60 عام”.

وأضاف “كان هناك إيمان أن تركيا عليها أن تقوم بإنتاج وصناعة سيارتها، وألا تكتفي بالتركيب وهذا ما أعربت عنه دائما”.

وأشار إلى أن “تركيا استطاعت أن تزيد حجم إنتاج السيارات من 350 الف ألى 1.5 مليون، وحققنا زيادة في صادارتنا من السيات إلى 32 مليار دولار، ولكنها ليست من إنتاجنا الوطني للأسف”.

وأكد أردوغان “كنا نحلم دائما أن تكون لنا سيارة وطنية من إنتاجنا لنعلن عنها عالميا”.

وأهم ما تتميز به السيارة الكهربائية محلية الصنع:

  • تم تصنيعها بالكامل في تركيا بما في ذلك التصميم الخارجي، والمحرك والبرمجة الإلكترونية.
  • تستهلك 10 ليرات تركية من الكهرباء لقطع 100 كيلومتر.
  • بإمكانها السير مسافة 400 كلم بعد شحنها مرة واحدة.
  • تبلغ قوة محركها 150 كيلو واط، ما يعادل 203 حصان.
  • تبلغ سرعتها القصوى 480 كيلومتر في الساعة.

واستغرقت أعمال البحث والتطوير لتصنيع السيارة 6 أعوام، ومن المقرر أن تطرح السيارة في الأسواق للبيع بداية العام 2023، وبسعر 200 ألف ليرة تركية.

يشار إلى أن أردوغان أكد في تصريحات سابقة له، أن “الهدف من مشروع إنتاج السيارة المحلية، ينطلق من الرغبة في رفع نصيب تركيا من الدخل القومي، وتقليل الاعتماد على الانتاج الأجنبي، ورفع مستوى الاكتفاء الذاتي”.

زر الذهاب إلى الأعلى